أطــــلال قلـــب

العدد: 9464

الخميس:7-11-2019


يا دارَ ليلى طالَ عهدُ الغيابْ
طال جفانا واشتفينا عذابْ
نبكي على الأطلال نشكو الهوى
نضمّدُ الجراحَ خوفَ التهابْ
يا دارَ ليلى لكَ منّي سلامْ
تحدوهُ لهفةٌ ويهمي عتابْ
أبلغْ حبيبَ الروحِ كم جارحٌ
ليلٌ قضيناهُ جوىً وانتحابْ
أخافُ أن تشيخَ أحلامنا
من قبلِ أنْ تغرُبَ شمسُ الشباب
سوفَ أمنَي النفسَ في رجعةٍ
عساهُ من بعد الجفاءِ الإيابْ
كم فرّقتنا في دروبِ الهوى
أقدارنا حتّى غدونا سرابْ

حيان محمد الحسن


طباعة   البريد الإلكتروني