وجـــــوهٌ ناطقـــــة في «بورتريهـــات» إينـــــاس حــــــاج محمـــــد

العدد: 9395

25-7-2019

 

  

المهندسة إيناس حاج محمّد موهبةٌ شابّة، بدأت خطواتها التشكيلية بثقة، ترسم بورتريهات لوجوهٍ باسمةٍ وحالمة، بعضها لمشاهير وفنانين تركوا بصماتهم ومازالت أسماؤهم عالقة في الذاكرة، أو حضورهم يملأ الساحات والشاشات، تكاد ملامحها تنطق وتبوح بأساريرها، تنقل تفاصيلها وتعابيرها كما لو أنها حقيقية، تركّز على نظراتهم وتقاسيمهم، وما حفرته السّنون والأيّام على مساحات وجوههم.
نسلّط في المساحة الضّوئية الآتية على بعضٍ ممّا خطّته ريشتها وألوانها فوق بياض الورق.

* ماذا عن بداياتك؟

 


كانت بدايتي في المرحلة الابتدائية وكانت أوّل لوحة تعرض لي ضمن معرضٍ مدرسي في الصف الثالث، وتمّ عرض عدد من رسوماتي في المرحلة الثانوية، المسيرة الفعلية كانت منذ حوالي ستة أشهر تقريباً.
* هل تعلمتِ الرّسم بشكل أكاديمي؟
الرّسم عندي موهبةٌ بالفطرة تمّ نقلها بجهودٍ ذاتية بالاستعانة بـ (كورسات) متوفرة على غوغل ويوتيوب، دون الاعتماد على أيّ مجال أكاديميّ سواء معاهد خاصة، أو الانتساب لمعهد أو كلية الفنون التشكيلية.
مواليدي اللاذقية 1995، بدأت دراستي في كلّية الهندسة المدنية بجامعة تشرين التي كانت أحد طموحاتي وأهدافي وتخرجت منها بتقدير جيد جداً.
* وما أدواتك التّشكيلية؟

 


بالنسبة للأدوات المستخدمة حالياً أستخدم الفحم ومستلزماته الخاصّة.
* كيف تنتقين وجوه لوحاتك؟
أحبّ أن أختار وجوه الأطفال بشكلٍ خاصٍّ، لكن من المتطلبات الضرورية لإظهار إمكانيّاتي يجب اختيار صور ذات دقّة عالية (فل اتش دي) والتي تحوي على صور لكبار السن وتظهر تفاصيل البشرة من مسام وتجاعيد بسيطة وتبرز تقاسيم الوجه.
* ما الصّعوبات التي تواجهك؟


الصّعوبة التي اعترضت مسيرتي إلى الآن صعوبة الحصول على الأدوات المطلوبة، حيث لا تتوافر في جميع المكتبات، حتى في المكتبات (المتخصّصة) بين قوسين، لكن الدّاعم الأساسيّ لي أسرتي الصغيرة المحبّة جداً للفن، والتي تساعدني في تخطّي أيّ عقبات أو صعوبات.
* هل شاركتِ في معارض فنية؟
لم تتسنَّ لي الفرصة مع الأسف الشديد أن أشارك في أيّ معرض إلى الآن، مع أمنيتي أن أشارك في المستقبل القريب.
في الوقت الحاضر أعمل على استخدام ألوان السوفت باستيل في رسم (البورتريه) والتي يعد استخدامها قليلاً جداً في هذا المجال، وأطمح إلى أن أشارك في عمل جماعي ضخم كرسم جداريات لكن على مستوى عالٍ من الدّقة والواقعية وأرسم جداريات 3 بدي.

ريم جبيلي

 


طباعة   البريد الإلكتروني