ثقافة وأدب

مع الدراما السورية

إن مقتل الإنسان يكمن في اعتقاده أنه وصل.


8896
بقايا موعد

من يبحث في الأجناس الأدبيّة وأدواتها , يجدها لصيقة بمكانها .


8896
ذكريات مضت

عندما كنت طالباً في مدرسة التجهيز باللاذقية بالمنشأة في مكان يسمى ساحة الشيخ ضاهر التي أنشئت بعد زوال الحكم العثماني عن سورية في عهد الانتداب الفرنسي.


8896
يظل وجود المرء ناقصاً حتى يملأه بالإراده

جلست ذات ساعة وأفكاري في مدّ وجزر أضرب أخماس بأسداس .وانا أتلمس أناملي فلم أجد بصماتها , عندها قلت حتت على اليراع , وصفحات الكتب , وإعادتها ضرباً من المحال .


8896
بمشاركة ( 77)طالباً وخريجاً .. اختتام المعرض السنوي لمركز الفنون التشكيلية باللاذقية

الخصوصية العالية في الطرح والفرادة المتميزة في الأداء سادت أجواء المعرض السنوي المركز الفنون التشكيلية في اللاذقية والذي حاول من خلاله طلاب الركز وخريجوه أن يف


8895
الفقير والموت

تبدأ الحكاية مع شخص فقير عنده أحد عشر ولداً والثاني عشر أبصر النور للتو شعر الفقير في قريته بالخجل  أثناء تعميد أطفاله في كل ولادة.


8895
نادي صافيتا السينمائي يعيد للمنطقة مجدها الفني العريق

لطالما كان للسينما الدور البارز في إظهار ثقافة كل وطن فهذا الفن القائم بحد ذاته هو مرآة الحضارة والتاريخ والثقافة والذي أجاد مبدعو هذا الفن الراقي على صناعته ع


8895
أحلام تبددت

 بعد أكثر من ست سنوات من الحرب أصبح كل شيء واضح ومكشوف لا يدع مجال للشك.
- إن الفرق بين الصمود والخنوع كالفرق بين النصر والهزيمة.


8895
حقيبة أحلام

 حمل حقيبة أحلامه ومضى، ومن بعيد لاح قوس قزح يبتسم على طريقته.


8895
حلاوة وجمال

         نرى الأشياء ونقول هذا حلو وهذا أحلى ونكلّف أنفسنا عناء الشّقاء ونشقى ونحنُ نبحثُ عن هذا الحلو وذاك الأحلى الواضح البيّن للباحث والنّاظر ولكنْ أينَ هو ذاك الباحثُ أو أينَ هو النَّا


8895

الصفحات