ابداعات

ﻫﺬﻳﺎﻥ ﺭﻭﺡ

ﻟﻤﺮﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻓﻘﻂ
أﻟﺠﻢ ﺭﻳﺎﺡ ﻏﻀﺒﻚ
ﻭﻫﺎﺩﻥ ﻗﻬﺮﻱ
ﻟﻤﺮﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻓﻘﻂ
ﺩﻋﻨﻲ ﺃﻟﺘﻤﺲ ﺍﻟﻌﺬﺭ ﻟﻐﺮﻭﺭﻙ
ﻟﻤﺮﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻓﻘﻂ
ﺩﻋﻨﻲ ﺃﻧﻔﺾ ﻋﻨﻲ
ﻣﺎﻋﻠﻖ ﺑﺮﻭﺣﻲ
ﻣﻦ ﺁﺛﺎﻣﻚ


9155
بقايا ذاكرة

من ثقوب الذاكرة
تنسل أحداث الماضي الذي جهد الزمان لإخفائها
إرهاصات عنيفة و جراح
لا نريد أن تؤرق عيشنا
إلا أنها عنوة،  تنتصب مترهلة
تفرض غبارها و تذر الدمع..


9155
نبض أوتاري

مهلاً على النّبْضِ المُسهّدِ تارةً
وَنَجيعِه لمّا يُعاني مِنَ الخبَبْ
يارِقّـة من حُسْنِها جَفني ارْتوى
وَشِغافُ قلبي مِن سَناها تَضطرِبْ


9155
سهول الصمت

 أفتشُ في سهول الريح ...عن معنى
 لموت الورد في صمت بلا صوت
 بلا ثمر أمنيّ النفس أن يجنى
 وأسأل يومي القادم
أيشبه موته موتي؟
أمدّ يدي
لأقطف برعماً يحبو


9155
لغة الضـّــــاد ... حبر المســـــاء

هل يستوي الحالمون
أي حلم..
يتسع للروح الحافية على أرصفة النجوم؟ وقميصها الغيم ،
وسجادتها مطر
وشيك ،
يبلل خواتيم النهارات ،
ووزنه الخفيف
 ابتسامة تلون ضجر ،


9155
تذكـــــــــرت يوماً

أقولُ وما الشِّعر إلا حياةٌ تعيد الحياةَ
لبعض القلوبِ..
أقول وما الشّعر إلا جنونٌ وبوحٌ رقيقٌ كزهرٍ يزيّنُ كل الدروبِ
أقول وما الشِّعرُ إلا كطفلٍ
يحاور شمس السماء لتبقى


9155
إن تكـــــن

 إن .. تكن
تلك الأرض
محروسة بعناية السماء
فكل ما تزعموا
من الفضل
و من مجد
ليس سوى هراء
وإن كانت ذهلت بطرفها عن أرضكم و أغفلت  
كنتم في الخلق التعساء


9155
نسمة من تلّ العشاق

ماذا أبوحُ؟ ولم يعد في جعبتي
إلا الحكايا . . . والهوى أشواقُ
تلك العواطفُ والصبابةُ والنّدى
تالّله فيك ضوامرٌ ورقاقُ
يا تلُّ فيك صبابتي وتدلّهي


9155
فتــــــاتي

دعي  عنكِ  الملامةَ  يا فتاتي
 وهاتي من حديث  الذكرياتِ  
فإنَّ  النفسَ  تطلبُ  ما  تُمنَّى
ومهما تُوْفِها  ستقول   هاتِ
وليس سوى القناعةَ من دواءٍ


9155
بـــرد..ومـــرّ

كل ما يذكره الولد الذي كان شبه
عار ليلة انقلاب شتوي
أن المدفأة القديمة في وسط الغرفة
كانت خالية من الحطب
وأن يديه كانتا بلون الحبر
الذي شاهده على صفحات دفتر والدته


9155

الصفحات