ابداعات

أمضي إلى ذاتي

وأحلامي
ولنْ أرتاحَ من تعبِ الطّريقْ
البحرُ يسألني:
متى تتواصل الأرواحُ في دنيا الفراقِ؟ وكيفَ يا هذا الصّديقْ؟
البحرُ يسألني: 


9145
كتابـــــة بل إرادة

أريد أن أكتب . . .
أريد أن أهرب . . .
إلى بلادٍ تحترم احتكاك القلم على بياض روحٍ في أوراق
أريد أن أستقيل من النظر في خلجان عينيك الخضراوين
أريد الإرادة أن تصبح حقيقة لدي


9145
لقاء

لعلُها كانت الساعة
الحادية عشر حين 
التقيتُها لأول مرة
 ولازلت أتذكر 
ضجيج النبضات
الثلاث قبل أن 
ألتقيها ببرهة 
 مُعلنة بعدها 
لقاء . . !


9145
لغـــة الضــــــاد ...عـُيونُ الرشـَا لَهـَا حـَوَرُ

وأذكرُ أن العيون التي قتّلَتْني بها حَوَرُ
وألحاظها كسيوف مهندة بالفؤاد لها أثرُ
هي البدر تحته غصن ومن فوقه قمرُ
وأذكرُ يوشك يجرحني الكحل والنظرُ


9145
الخيال في الشعر ..والشعر مع الخيال

يقول المفكر الفرنسي غاستون بشلار (1884- 1964): «إن الشعر يعمل على تثبت خيال علمي عن العالم والإنسان وهو أمر ضروري للتقدم العلمي . .


9145
من المهـجــر...عيــون خرســـاء

ضَاعَ الحقُّ المُستَتر 
بين أناملِ الخطيئة 
في حضرة الورق المنتصر
عيون الشمس توارت خجلا
من طقوس البشر 
خلف الراوي سَراب مستبدّ 
تلتحف الوجوه بظلال الماء


9140
عهد المودّة

مالي ســــواكِ على المــودَّةِ مـــــن وكيلْ
ما مثــــلَ حبَّــــي يا حبيبــــةُ من أصيلْ
أحنيـــتِ كاهليَ الضَّعيــف مـــن الهـــوى
ما عدتُ أمشي في الدّروبِ سوى القليلْ


9140
لغـــة الضــــــاد ...حماك ربك يا سورية الأسد

 حماك ربك يا سورية الأسد
من كل عين  رمت عينيك بالحسد
وبارك الله في بشارنا أسدا
يحمي حماك من التخريب والنكد                                      


9140
الاختلاف

ولنختلف . . فبوسع هذا الدرب أن يَسَعَ القبائل
كلها . . دون التفات للوراء
وبوسع خيمتنا التوسع في الرمال . . إذا شددنا الحبل أكثر،
واعتقدنا التشارك في الخباء


9140
قصيدة العشق

قصيدة العشق يا ذا اللب عندلة
ترنح الصب مأخوذا بمعناها
ألفاظها الدر منصب على شفة
تأسو السقيم الذي يستاف رياها
يا سحرها واليراع الحر دبجها
في دفترالعشق ما أسما حكاياها


9140

الصفحات