يومية سياسية تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر - اللاذقية
طباعةحفظ


مرض السل ...أعراضه...وطرق علاجه والوقاية منه في ورشة عمل لفرع اتحاد الصحفيين باللاذقية

الوحدة
الثلاثاء26/6/2012
مريم صالحة - أميرة منصور

أقام فرع اتحاد الصحفيين في اللاذقية بالتعاون مع المكتب التنفيذي لاتحاد الصحفيين ووزارة الصحة

ومنظمة الصحة العالمية ورشة عمل عنوانها »مكافحة مرض السل وأعراضه وطرق علاجه والوقاية منه « وذلك في صالة الجولان في فرع اتحاد الكتاب العرب باللاذقية » الوحدة « تستعرض فعاليات الورشة وأهميتها في نشر الوعي والثقافة الطبية بين المواطنين حول مرض السل ومصادر وطرق العدوى وأعراضه وكيفية التعامل مع المرضى المصابين في المجتمع . في بداية الورشة تحدث الدكتور وفيق درويش مدير الصحة في المحافظة عن أهمية الدور الذي تقوم به وسائل الإعلام المختلفة في نشر الوعي والثقافة الطبية بين المواطنين حول مختلف الأمراض والأوبئة وخاصة مرض السل وأعراضه وطرق علاجه وإمكانية الوقاية منه وحَضَّ المواطنين على التواصل مع المراكز الصحية المخصصة والاستفادة منها واتباع الوسائل الوقائية والعلاجية بما يسهم في خلق مجتمع سليم خال من الأمراض . وألقت الدكتورة بشرى المجذوب رئيسة مركز مكافحة السل في اللاذقية محاضرتين الأولى : ا مرض السل والعامل المسبب والأعراض وأشكال السل « والثانية : » وبائيات السل ».في المحاضرة الأولى عرفت مرض السل بأنه مرض جرثومي تسببه جرثومة تدعى المتغطرة الدرنية , يمكن أن تصيب كل أعضاء الجسم , والرئة هي أكثر الأعضاء إصابة بها . مصادر العدوى وبينت د.بشرى أن مصادر العدوى من الإنسان المريض النافث عصيات كوخ أو من مصدر حيواني هو البقرة المصابة بالنافثة للمتغطرة الدرنية البقرية بتناول حليبها غير المغلي من ضرع مصاب بالإنتان . طرق العدوى عن طرق العدوى لمرض السل قالت د.بشرى : تحدث باستنشاق الأصحاء رذاذ السعال أو العطاس من المصابين بالسل الرئوي الفعال , وهي نادرة جداً من شرب حليب البقرة المصابة غير المغلي أو المبستر أو عن طريق الجلد . أشكال وأعراض السل أوضحت د.بشرى أعراض المرض . فعندما يستمر السعال لمدة أسبوعين أو أكثر , مع نفث الدم و ترفع حروري و تعرق ليلي - وهن عام و نقص وزن وفقدان شهية و أعراض خاصة بمكان الإصابة بالسل خارج الرثوي بينما أشكاله هي : التدرن الرئوي ويكون إيجابي القشع أو سلبي القشع والتدرن خارج الرئة . والمريض الايجابي القشع يحتوي قشعه على عصيات السل التي تكشف بالفحص المخبري . وتطرقت د.بشرى إلى البرامج العلاجية المستعملة في البرنامج الوطني لمكافحة التدرن لافتة الى أن المقاومة الجرثومية هي هاجس الأطباء في كل أنحاء العالم وللوقاية من ظهور المقاومة الجرثومية لا بد من إعطاء الأدوية بانتظام زمناً كافياً ومراقبة التغذية إضافة إلى مراقبة المريض ومتابعته . خدمات مراكز مكافحة السل أكدت د.بشرى أن الخدمة مجانية مميزة وتتضمن : فحص القشع - تفاعل السليين - صورة الصدر - الدواء المجاني- التثقيف الصحي في المحاضرة الثانية , تحدثت د.بشرى : عن وبائيات السل والإحصائيات والحالات التقديرية والحالات المبلغ عنها والتي تشكل 6% في اقليم شرق المتوسط . نسبة الإصابة بالسل لعام 2010 في سورية ست حالات سل إيجابية القشع حديثة سنوياً إلى كل 100 ألف من السكان وعرضت الوضع الوبائي للتدرن في المحافظات السورية لعام 2010 ووصلت الإصابات الدرنية في اللاذقية في عام 2011 إلى 136 حالة وتم كشف 80% من حالات السل إيجابي القشع وشفاء ما لا يقل عن 90% من هذه الحالات في عام 2012 وتحقيق أهداف عام 2015 وهي الحد من معدل الانتشار والوفيات بمقدار النصف بحلول عام 2015 مقارنة بعام 1990 وفي عام 2025 إنهاء السل كمشكلة صحية , وعدد مرضى السل لغاية 30/5/2012 وصل إلى 16 حالة إيجابية القشع و 8 سلبية القشع و 25 خارج الرئة . حوار ونقاش أجاب الدكتور جمال علوش اختصاصي صدرية - المدير العام لمشفى توليد الأطفال عن التساؤلات المطروحة المتعلقة بضرورة الإخبار عن كل حالات التدرن وتفعيل الفحص الدوري لطلاب الجامعة للحفاظ على سلامتهم , واللقاح الذي يعطى للمواليد الجدد في حال ترك ندبة يكون فعالاً , و إلا يُعطى الطفل حتى عمر الخمس سنوات اللقاح مرة ثانية , وضرورة الفحص الدوري للعمال في المطاعم .‏

إضافة تعليق
اسم صاحب التعليق:
البريد الإلكتروني لصاحب التعليق:
نص التعليق:
 

E - mail: wehda@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية