مساهمة في تجديد موقع حريق ضهر دباش بالبذر المباشر

الوحدة 24-9-2021

تصدت الطالبة فاطمة حمدان في رسالة أعدت لنيل درجة البكالوريوس في الهندسة لزراعية إشراف :أ.د. عماد قبيلي لبحث مهم جداً وخاصة في هذه الأيام ،
حمل البحث العنوان: مساهمة في تجديد موقع حريق ضهر دباش بالبذر المباشر .
التقيناها لتحدثنا عن عملها قائلة: إضافة لدراستنا آنفة الذكر ،عملنا على ملحق بعنوان مقارنة بين الدردار السوري ونوع مجهول من الدردار منتشر طبيعياً في البسيط. بيئة البحث كانت ضمن موقع تحريج ضهر دباش الذي يبعد إلى الشرق من مدينة اللاذقية 36 كم بمحاذاة طريق عام اللاذقية –جوبة برغال.
وأهداف البحث: نظراً لعدم توفر دراسات سابقة لتجديد الغابات باستخدام هذه الطريقة وكون الطريقة الشائعة لتجديد المساحات المحروقة في بلدنا تتم باستخدام الغراس .تجربة مدى نجاح بعض الأنواع في التجدد بالبذر المباشر ودراسة فيما إذا كان نوع الدردار المدروس لم يتم تسجيله ودراسته مسبقاً ومقارنته بنوع موجود محلياً وهو الدردار السوري من حيث نسبة الإنبات وطول الغراس الناتجة .

118462750 2672446386311237 5572378790984246719 n 4547e

اما المشكلات التي اعترضتني فتتلخص فيمايلي: تأمين البذار للأنواع المدروسة (صنوبر ثمري-صنوبر حلبي-صنوبر بروتي-حرنوب-السرو دائم الاخضرار )بالكمية والنوعية المناسبتين المواصلات وعدم توفر سير لموقع الدراسة حال دون أخذ عدة قراءات كما خطط له واكتفينا بثلاث زيارات للموقع بالنسبة للدردار نقص المياه حال دون نجاح كامل البذور المزروعة باستكمال حياتها.

نتائج البحث:
-تعتبر طريقة التجدد بالبذر المباشر طريقة سهلة ورخيصة ويمكن اعتمادها في تجديد بعض الأنواع في بعض المواقع –حيث تفاوتت نسبة الإنبات للأنواع المدروسة وأعلى قيمة وصلت في الصنوبر البروتي لأنه يمثل الأوج للمنطقة-كما أنها طريقة تعطي نتائج سريعة –إضافة إلى إمكانية استخدامها في الأراضي المحجرة والصعب الوصول إليها.
-إن الفشل الكامل لإنبات السرو دائم الإخضرار في الموقع يقودنا إلى عدم اعتماد التجدد الطبيعي بالبذر للسرو -الانخفاض في نسبة إنبات كل من الصنوبر الحلبي والصنوبر الثمري قد يعود إلى مصدر البذور .
-أظهر الخرنوب نجاحاً في الإنبات والتجدد بطريقة البذر المباشر لكن بعد معالجة بذوره بالنقع في ماء درجة حرارته 80-85م حتى يبرد الماء لذلك نقترح زراعته بطريقة البذر المباشر كونه نوع مقاوم للحرائق بزراعته وفق أشرطة داخل الغابات وحول المجموعات الحراجية.
-من خلال دراسة التجدد الاصطناعي بالبذر المباشر لموقع ضهر دباش تم التوصل إلى التالي: عند استخدام طريقة البذر المباشر في المواقع المحروقة كلياً يجب اختيار أنواع أليفة للضوء وعدم استخدام الأنواع التي تتطلب الظل في البداية وذلك لغياب الظل اللازم لها .
-توفر الغابة فوائد للمجتمع المحلي من خلال منتجات الغابة لذلك يتوجب إشراك السكان القاطنين بجوار الغابة بأعمال الزراعة والتربية التي تشكل مصدر دخل لهم يدفعهم من تلقاء نفسهم لحماية الغابة.
-فيما يخص الدرادار المجهول أظهر تفوق مقارنة بالدردار السوري الذي يمثل سورية بنسبة الإنبات وطول البادرات بعمر 6 أشهر وما يزال البحث جاري حتى يومنا أملاً بتوثيق نوع جديد يخص منطقة البسيط .

نور محمد حاتم


طباعة   البريد الإلكتروني