مركـــز التقانـــة الحـــيوية في جـــامعة تشـــرين.. صـــعوبات وطموحـــات

العدد: 9410

الخميس : 22-8-2019

 


أحدث مركز التقانات الحيوية في جامعة تشرين بموجب قرار وزارة التعليم العالي رقم /747/ تاريخ 15/9/2011 ويقع المركز في الجهة الجنوبية من مبنى كلية الزراعة في جامعة تشرين، ويتضمن المركز مجموعة من المخابر والمكاتب التي تضمن سير العمل وإجراء الأبحاث بالشكل الأمثل.
جريدة الوحدة التقت الدكتورة وفاء شومان مديرة المركز والدكتور نزار معلا معاون مدير المركز لنتعرف من خلالهما عن أهداف المركز ومهامه وأهم الدوائر البحثية والمخابر الموجودة فيه:
مركز التقانة الحيوية مركز نوعي، بحثي، علمي، تخصصي في مختلف مجالات الحياة الأساسية كالصحة والبيئة والحيوان والنبات وهو علم حديث ودقيق ويحتاج إلى خبرات كبيرة وهناك توجه من قبل رئاسة الجامعة لدعم المركز والعمل على إيصاله إلى تحقيق الغايات والأهداف التي وجد من أجلها.

ويهدف المركز إلى دعم مشاريع البحوث العلمية الجارية بمختلف الكليات والمعاهد العليا التابعة لجامعة تشرين في مجال التقنيات الحيوية وتطبيقاتها المتعلقة بالإنسان والحيوان والنبات والبيئة كما يهدف إلى الإسهام في المحافظة على التنوع الحيوي واستثمار هذا التنوع في التحسين الوراثي وتربية النبات والحيوان، ويسعى المركز إلى الاتصال والتنسيق مع المؤسسات والجامعات والمعاهد ومراكز البحث العلمي المحلية والدولية المعنية بالتقانات الحيوية وتسهيل تواصل الباحثين في الجامعة مع هذه المؤسسة بهدف الاستفادة المتبادلة والعمل على توفير التسهيلات اللازمة لإجراء البحوث المتعلقة بالدراسات العليا (ماجستير ودكتوراه) وتشكيل قاعدة بيانات علمية في مجال التقانات الحيوية وتطبيقاتها لخدمة الباحثين في المركز وفي كليات الجامعة المختلفة كما يقوم المركز بتطبيقات هامة لتقديم شتول زراعية وإجراء اختبارات الكشف عن الأمراض الوراثية عن طريق (PCR).

بالإضافة إلى معرفة الهويات الوراثية للنبات والحيوان والأنواع الخاصة بالبيئة السورية كالأسماك وغيرها وهذا ما يسمى بحصر الأنواع الوراثية المحلية وهي الأساس للتحسين الوراثي الذي نطمح للوصول إليه وعن طريق التقانات الحيوية يمكن معرفة النسب والطب الشرعي والجنائي ومعرفة نسب الأطفال إذا ما تم الاختلاط في المستشفيات أثناء الولادة بالإضافة إلى إنتاج الأدوية بوجود كادر متخصص واستخلاص الزيوت العطرية من النباتات الطبية والاستخدامات الصيدلانية المختلفة من النباتات الطبية العطرية.
مهمات المركز
يقوم المركز بعقد الندوات والمؤتمرات العلمية والمشاركة في مختلف النشاطات العلمية داخل سورية وخارجها وإعداد وتنفيذ الدراسات والبحوث التي ترد من الجهات العامة أو الخاصة والمشاركة في تطبيق البحوث المشتركة مع الوزارات والهيئات العلمية المتخصصة والتعاون مع الجهات العامة والخاصة في سبيل تحقيق أهداف المركز والمساهمة في تطوير قطاع التقانات الحيوية والتنسيق فيما بينها في إطار الشبكة الوطنية للتقانات الحيوية.
الدوائر البحثية في المركز
يحتوي المركز حالياً على ثلاث دوائر بحثية تهتم بأبحاث التقانات الحيوية في مجال الطب والصيدلة والزراعة والعلوم الطبيعية ويترأس كل دائرة بحثية أحد أعضاء الهيئة التدريسية المختصة بمجال الدائرة التي يترأسها وهي:
- دائرة الأبحاث النباتية: وتهتم بجميع الأبحاث المتعلقة بالنباتات (نباتات دنيا ونباتات راقية) في مجال التوصيف الجزيئي والتنوع الوراثي وعزل المورثات والتحوير الوراثي وزراعة الأنسجة.
وهنا يمكن استقبال طلاب الدراسات العليا وطلاب مركز الأبحاث العلمية وقد تم إجراء بحث مع الهيئة العامة للتقانة وهو توصيف جزيئي لأنواع فطريات متعايشة مع فطريات التربة.
- دائرة الأبحاث الحيوانية: وتهتم بالأبحاث المتعلقة بكائنات المملكة الحيوانية والمتضمنة دراسات التوصيف الجزيئي والتنوع والتحسين الوراثي.
- دائرة أبحاث الأمراض والأدوية: وتهتم هذه الدائرة بالأبحاث المتعلقة بالتعرف والكشف عن بعض الأمراض الوراثية عند الإنسان والاهتمام بالأبحاث المتعلقة بالأدوية التي يمكن إنتاجها باستخدام التقانات الحيوية.
مخابر المركز:
يوجد في مركز التقانة الحيوية أربعة مخابر أساسية مثل مخبر الاستخلاص والرحلان الكهربائي ومخبر (PCR) ومخبر زراعة الأنسجة.
تم تجهيز المخابر الأربعة حسب الإمكانات المتاحة والممكنة والمخابر الأربعة مكملة لبعضها علماً أنه يتم التعاون مع كلية الزراعة لتغطية النقص الحاصل في الأجهزة.
صعوبات العمل
مركز التقانة الحيوية حالياً في مرحلة التأسيس لذلك نطالب ونسعى للحصول على كافة التجهيزات والمعدات التي تساهم في إجراء الأبحاث والوصول إلى نتائج علمية دقيقة كما نؤكد على إدارة الجامعة ضرورة تأمين الكادر المناسب من فنيين ومهندسين ونطمح لأن يكون هناك مختبر لاستخدامات الخلايا الجذعية المختلفة سواء بالعلاج أو التجميل.

ربا صقر- حليم قاسم


طباعة   البريد الإلكتروني