تناول المسكّنات عشوائياً.. ضار بالكلى

تحقيقات وَ تقارير

العدد: 9288

10-2-2019

أقام المركز الثقافي العربي في مدينة بانياس محاضرة بعنوان: «أمراض الكلية.. نصائح هامة» للدكتور عزيز حمّود الذي أكّد أنه ومن خلال عمله في مشفى بانياس الوطني لاحظ ازدياد انتشار أمراض الكلى في المجتمع، ولهذا كان لابد من الإضاءة على بعض أمراض الكلى ومن أهمها الضغط والسكر إضافة للأمراض الوراثية والحصيات والأدوية، ونوه بأنّ الكلية عضو صامت لا تجعلنا نشعر بالألم لذلك لابد من الفحص الدوري و خاصة في حال وجود أمراض وراثية والضغط والسكر، وأكد أنّ الكشف المبكر هو من أهم عناصر الوقاية لأنّه في حال وصول المريض لمرحلة القصور يبقى الحل هو غسيل الكلى أو الزرع، وعن الاعتقاد المتداول بين الناس عن كثرة شرب الماء أوضح أنّ شرب الماء هام خاصة قبل حدوث مشكلة في الكلى ولكنّه على العكس في حال وجود أي مرض، كما أنّ كمية البول هي التي تحدد كمية الماء التي يجب الحصول عليها حيث يجب أن تتراوح كمية البول لدى الشخص من ليتر ونصف الليتر إلى لترين تقريباً.
وفي الختام أشار إلى بعض النصائح منها ضرورة شرب الماء وخاصة لأهالي المنطقة الساحلية بغض النظر عن نوعه والحذر من تناول الأدوية بشكل عشوائي وخاصة المسكّنات لما لها من تأثير سلبي كبير على الكلى.

الزيارات: 78
طباعة